fbpx

التهاب المفصل العجزي الحرقفي

التهاب المفصل العجزي الحرقفي مصطلح يشير إلى أي التهاب في احد مفصلي المفصل العجزي الحرقفي أو كليهما . هذا المفصل يقع على جانبي العجز (أسفل العمود الفقري) الذي يتصل بالعظم الحرقفي في الورك.(1)

يمكن أن يسبب ألمًا في الأرداف أو أسفل الظهر ويمكن أن يمتد لأسفل إحدى الساقين أو كلتيهما. يمكن أن تزداد شدة هذا الألم . بسبب الإجهاد مدة طويلة أو صعود السلالم أو الفعاليات والوضعيات التي تؤدي لإجهاد هذا المفصل كالقرفصاء .

قد يكون من الصعب تشخيص التهاب المفصل العجزي الحرقفي، نظرًا للخلط بين أسبابه وأسباب ألم أسفل الظهر. كما يتم الربط بينه وبين مجموعة من الأمراض التي تسبب مشاكل المفاصل الالتهابية في العمود الفقري. مثل التهاب الفقار اللاصق والتهاب المفاصل الصدفي .

ويمكن أن يساعد العلاج الفيزيائي في السيطرة على هذا الالتهاب . وتقوية العضلات المحيطة بالمفصل والمحافظة على المدى الحركي للمفصل . ولكن إذا ترك هذا الالتهاب بدون علاج فقد يؤدي إلى حدوث تقفعات مفصلية وضعف عضلي مما يسبب صعوبة في الحركة لدى بعض المصابين.

صورة نوضيحية للمفصل العجزي الحرقفي الذي يلعب دور صلة الوصل بين نهاية العمود الفقري (العجز ) وبين العظم الحرفقي في الحوض

اقرأ ايضا : كل ماتحتاج لمعرفته عن الألم العضلي الليفي

الأسباب :

تشمل أسباب التهاب المفصل العجزي الحرقفي :

  • التهاب الفقار اللاصق: يعد التهاب الفقار اللاصق نوع تدريجي من التهاب المفاصل الذي يصيب العمود الفقري والوركين . حيث, يعد التهاب المفصل العجزي الحرقفي علامة مبكرة من التهاب الفقار اللاصق. وتجدر الإشارة إلى أنه ليس شرطًا أن يكون جميع الأشخاص الذين يعانون من التهاب المفصل العجزي الحرقفي مصابين أيضًا بالتهاب الفقار اللاصق.
  • هشاشة العظام: يمكن أيضًا أن تسبب هشاشة العظام التهاب في المفاصل العجزية الحرقفية، وهشاشة العظام تعد سببًا أساسيًا آخر لالتهاب الحوض العجزي.
  • الإصابات الرضية : يمكن أن يؤدي التعرض لإصابة مؤلمة مفاجئة بالحاق الضرر بهذا المفصل وتسبب له الالتهاب، مما يؤدي إلى الإصابة بالتهاب الحوض العجزي. مثل حوادث السيارات أو السقوط من شاهق .
  • الحمل: أثناء الحمل تتمدد مفاصل الحوض العجزي لإعطاء المجال للطفل للنمو بشكل صحيح. مما يؤدي ,إلى الضغط على المفاصل والتسبب بالألم.
  • الإصابة بالعدوى: عند إصابة المفصل بعدوى ما .فإن ذلك يسبب إصابته بالالتهاب.

اقرأ ايضا :معلومات عن إلتهاب المفاصل التنكسي

الأعراض :

تشمل الأعراض الرئيسية ما يلي:

  • ألم في الأرداف وأسفل الظهر قد ينتشر إالى إحدى الساقيين أو كليهما
  • حمى طفيفة
  • تصلب في الوركين وأسفل الظهر
  • على الرغم من أن ألم الوركين والقدمين أقل شيوعا . فقد يحدث في بعض الاحيان

من المكن أن تؤدي بعض الأنشطة التالية إلى تفاقم ألم التهاب المفصل العجزي الحرقفي:

الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة
الوقوف وتحميل الوزن علىطرف واحد
صعود الدرج
أخذ خطوات طويلة عند المشي أو الركض
التقلب في السرير.

علاج التهاب المفصل العجزي الحرقفي :

العلاج يعتمد في الدرجة الأولى على السبب الكامن المؤدي لظهور الألتهاب .وعادة يشمل العلاج مايلي :

  1. العلاج بالأدوية: يمكن علاج الالتهاب العجزي الحرقفي باستخدام الأدوية، حيث يشمل علاج هذا الالتهاب بالأدوية كلًا مما يأتي: استخدام مسكنات الألم القوية والتي تصرف بوصفة طبية. استخدام مرخيات العضلات التي تساعد على تقليل انقباضات العضلات المحيطة بهذا المفصل. استخدام مثبطات عامل نخر الورم والتي تساعد على تخفيف الالتهاب المرتبط بالتهاب الفقار اللاصق.
  2. العلاج الطبيعي: يمكن أن يساعد العلاج الطبيعي على جعل العضلات أكثر ثباتًا وقوة. وذلك عن طريق تعليم المريض بعض التمارين التي تساعد في المحافظة على مدى الحركة وتمارين إطالة العضلات للحفاظ على مرونة المفاصل وتمارين تقوية العضلات.
  3. العلاج الجراحي: في حال عدم الأستجابة للعلاج المحافظ ، فقد يقوم الطبيب بإجراء بعض العلاجات الجراحية أو غيرها من التطبيقات مثل: حقن المفاصل باستخدام حقن الكورتيكوستيرويدات في المفصل للتقليل من الالتهاب وتقليل الشعور بالألم.او التحفيز الكهربائي: تساعد زراعة المحفّز الكهربائي في عظم العجز على تقليل الألم الناجم عن الالتهاب .

في حالات نادرة جدا يتم اللجوء إالى تثبيت المفصل جراحيا للتخلص من الألم .

العلاج الفيزيائي لالتهاب المفصل العجزي الحرقفي :

في المرحلة الحادة يمكن استخدام الكمادات الباردة لمدة10 – 15 دقيقة بهدف تقليل الالتهاب في المنطقة .وكجزء من العلاج المنزلي لألم المفاصل العجزي العجزي الحرقفي ، يجب الالتزام بأخذ قسط من الراحة قدر الإمكان وتجنب أي نشاط يمكن أن يجعل الحالة أسوأ. قد يضطر المريض إلى التوقف عن القيام بالأنشطة الصعبة ، مثل الحركات الثقيلة أو الحركات المتكررة التي تعمل على زيادة التوتر داخل المفصل العجزي الحرقفي.

في االمراحل المتقدمة من المرض (المزمنة ) قد تساهم الكمادات الساخنة في المنطقة في تعزيز الشفاء وتحسين الدوران الدموي ،إضافة لتهيئة المنطقة للبدء ببرنامج التمارين العلاجية التي يتم تنفيذها تحت اشراف اخصائي العلاج الطبيعي ،هذه التمارين تهدف للمحافظة على المدى الحركي للمفصل .كما تساهم تمارين الأستطالة على تخفيف التشنجات العضلية وتساعد في السيطرة على الألم .

التمارين العلاجية للتخفيف من ألم المفصل العجزي الحرقفي

المصادر:

  1. https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/17736-sacroiliitis
  2. https://www.medicalnewstoday.com/articles/319984
تعليقات
Loading...