fbpx

اللقوة المحيطية أو شلل الوجه النصفي

ماهي اللقوة المحيطية

اللقوة المحيطية أو شلل الوجه النصفي هو اضطراب حاد في العصب الوجهي ينتج عنه فقدان كامل أو جزئي للحركة في جانب واحد من الوجه. يتحسن شلل الوجه تمامًا في أغلب الحالات. يُعتقد أنه ناتج عن تورم والتهاب العصب الذي يتحكم في عضلات الوجه (العصب السابع ). أو قد يكون رد فعل يحدث بعد الإصابة بعدوى فيروسية.مع ذلك يعتبر السبب الدقيق غير معروف لذلك يسمى أيضا ب (شلل الوجه المحيطي الحاد مجهول السبب ).

أعراض اللقوة المحيطية

تشمل أعراض اللقوة المحيطية ضعفًا مفاجئًا في عضلات أحد جانبي الوجه. في أغلب الحالات ، يكون الضعف مؤقتًا ويتحسن بشكل ملحوظ خلال أسابيع. الضعف يجعل نصف الوجه يبدو وكأنه متدلي. مع ملاحظة انحراف زاوية الفم إلى الجهة السليمة أثناء الضحك والكلام . والعين تقاوم الإغلاق في الجهة المصابة(وتعتبر هذه العلامة تشخيصا تفريقيا عن اللقوة المركزية حيث يستطيع المريض في اللقوة المركزية تقطيب جبهته، كما يستطيع إغلاق عينه بشكل تام).

اللقوة المحيطية

بالنسبة لمعظم الناس ، يكون شلل الوجه النصفي مؤقتًا. تبدأ الأعراض عادةً في التحسن في غضون أسابيع قليلة ، مع الشفاء التام في غضون ستة أشهر تقريبًا. مع ذلك فأنه في حالات نادرة قد يعاني بعض الأشخاص من بعض أعراض اللقوة مدى الحياة.

تظهر علامات وأعراض اللقوة المحيطية فجأة وقد تشمل:

  • بداية سريعة لضعف خفيف إلى شلل تام في جانب واحد من الوجه – يحدث في غضون ساعات إلى أيام
  • تدلى الوجه وصعوبة في التعبير عن تعابير الوجه ، مثل إغلاق العين في الجهة المصابة ,وانحراف زاوية الفم ياتجاه الطرف السليم خاصة عند الابتسام أو أثناء التكلم .
  • سيلان اللعاب
  • ألم حول الفك أو في الأذن أو خلفها في الجانب المصاب
  • زيادة الحساسية للصوت في الجانب المصاب
  • صداع الرأس
  • فقدان التذوق
  • التغييرات في كمية الدموع واللعاب التي تنتجها
  • في حالات نادرة ، يمكن أن يؤثر شلل الوجه النصفي على الأعصاب على جانبي الوجه.

أسباب اللقوة المحيطية أو شلل الوجه النصفي

على الرغم من أن السبب الدقيق لحدوث شلل الوجه النصفي غير واضح ، إلا أنه غالبًا ما يكون مرتبطًا بعدوى فيروسية.

تشمل الفيروسات التي تم ربطها بشلل الوجه النصفي الفيروسات التي تسبب:(الهربس البسيط )(الحصبة الألمانية )(فيروس النكاف ) (الأنفلونزا ) وغيرها من الفيروسات …
يمر العصب الذي يتحكم في عضلات الوجه عبر ممر ضيق من العظام في طريقه إلى الوجه. في شلل الوجه النصفي ، يصبح هذا العصب ملتهبًا ومتورمًا – عادة ما يكون مرتبطًا بعدوى فيروسية. إلى جانب تأثر عضلات الوجه ، يؤثر العصب على الدموع واللعاب والذوق وعظم صغير في منتصف الأذن.

إقرأ أيضاً: ماهي اللقوة أو ما يعرف بشلل العصب الوجهي

عوامل الخطورة للأصابة باللقوة المحيطية

يحدث شلل الوجه النصفي أكثر في الأشخاص الذين:

  • الحامل ، خاصة في الثلث الثالث من الحمل ، أو في الأسبوع الأول بعد الولادة
  • المصابً بعدوى في الجهاز التنفسي العلوي ، مثل الأنفلونزا أو الزكام
  • المصاب بداء السكري
  • من النادر حدوث نوبات متكررة من شلل الوجه النصفي. ولكن في بعض هذه الحالات ، هناك تاريخ عائلي لهجمات متكررة – مما يشير إلى استعداد وراثي محتمل لشلل الوجه النصفي.

مضاعفات بعد الأصابة باللقوة المحيطية

بالنسبة للقوة المحيطية فإن 90 % من الحالات تشفى شفاء تام وعادةً ما تختفي الحالة الخفيفة من شلل الوجه النصفي في غضون شهر.لكن في حالات نادرة جدا قد لا تتحسن الأعراض وتميل للنكس .

علاج اللقوة المحيطية

عادة ما يلجأ المرضى المصابون بشلل الوجه النصفي إلى عيادة أخصائي الأمراض العصبية حيث تتم المداخلة الدوائية بإعطاء الكورتيزون (بردنيزولون) مع مضادات الفيروسات (أسيكلوفير) مع مركبات الفيتامين، بالإضافة للدموع الاصطناعية منعًا لجفاف القرنية.

ولأن هذا المرض يؤثر على نفسية المريض لما يسببه من حرج بسبب انزعاج المريض من الشكل الذي يبدو عليه ، لذلك يجب أن يترافق العلاج الدوائي مع الدعم النفسي للمريض وتطمينه بأن هذه الحالة مؤقتة ولن تستمر طويلا وشرح سير المرض و اعراضه للمريض والعمل على جعل المريض  يشعر بالراحة و ضمان عدم تعرضه للبرد و معالجة السبب النفسي ان كان موجود .

إضافة لذلك يتم توجيه المريض لمراجعة مركز العلاج الطبيعي للمساعدة على تخفيف الألم وتسريع استعادة الحركات الارادية و التعبيرية للوجه ومنع حدوث تشوهات دائمة في وجه المريض.

العلاج الطبيعي ل اللقوة المحيطية

عند مراجعة مركز العلاج الفيزيائي ، سيقوم المعالج الفيزيائي بتقييم الحالة ، بما في ذلك:

  • التاريخ الطبي ومناقشة أي جراحة أو حالات صحية سابقة
  • متى بدأت الأعراض الحالية وما الذي يجعلها أسوأ أو أفضل.
  • إجراء فحص جسدي ، مع التركيز على تحديد أنماط الضعف التي يسببها شلل الوجه النصفي:
  • حركات الحاجب في الوجه
  • إغلاق العين
  • القدرة على استخدام الخد في الابتسام ,
  • والقدرة على استخدام الشفاه في التجعيد ,
  • والقدرة على مص الخدين بين الأسنان إضافة لرفع الشفة العليا ورفع الشفة السفلى أوخفضها.

بداية يتم تثقيف المريض حول كيفية حماية الوجه والعينين وشرح المسار المتوقع للشفاء ،كما يعتبر من الأولوية الأولى حماية العين ووقايتها من الأتهابات .حيث أن عدم القدرة على إغلاق العين بشكل كامل وسريع يجعل العين عرضة للإصابة بالجفاف . لذلك قد ينصح المعالج الفيزيائي ب:

  • استخدام قطع قماشية لتغطية العين
  • أغلاق العين بعناية بأصابع اليد
  • اجراء بعض تمارين الوجه العامة للقيام بها في المنزل. ستساعد هذه التمارين على تعلم تحريك الجانب الضعيف من الوجه والمساعدة على استخدام جانبي الوجه معًا.

تطبيقات العلاج الطبيعي ل اللقوة المحيطية

  • التمارين العلاجية : تساهم التمارين العلاجية في تيسير وتسهيل عمل العضلات المتأثرة مما يساهم في تسريع استجابتها وتسريع العلاج .ينصح بإجراء التمارين أمام المرآة للمساهمة بالتلقيم الراجع الى الدماغ ولتقديم فرصة أفضل للمريض للمساهمة بتنفيذ التمرين . (فيديو توضيحي لأهم التمارين العلاجية )
  • التنبيه الكهربائي: يتم تطبيقه في نقاط محددة باستخدام قلم اللقوة أو بواسطة الأقطاب الكهربائية حيث يتم استخدام شكل التيار (EMS) بشدة مناسبة لتحمل المريض ولمدة لا تتجاوز ال 5 دقائق.
  • الكمادات الدافئة :تساهم بتحسين التروية الدموية ضمن العضلات وتسرع شفاء العصب ,تستخدم بحذر تجنبا للحروق .
  • مساج وتدليك يدوي لوجه المريض: يساهم بتنشيط حركة العضلات المتأثرة يتم باستخدام زيت المساج والتركيز على العضلات المصابة أكثر .

اقرأ أيضًا : معلومات عن التهاب المفاصل التنكسي

تعليقات
Loading...